جعفر الحمداني – سنسعى مع الحكومة العراقية من اجل أيجاد الحلول لانهاء ازمة المياه

جعفر الحمداني – سنسعى مع الحكومة العراقية من اجل أيجاد الحلول لانهاء ازمة المياه

الغربية  -احمد الدليمي – 8 – 6 – 2018

برعاية السيد جعفر الحمداني رئيس الاتحاد رئيس غرفة تجارة بغداد والسادة اعضاء مجلس الادارة وبحضور قادة القطاع الخاص والمنظمات والمجالس والغرف التجارية المشتركة وسيدات ورجال الاعمال والمصارف وابناء الاسرة التجارية أقيم اجتماعا لمناقشة تحديات المرحلة التجارية والاقتصادية والمعوقات التي تحول دون تطور عمل القطاع .مستذكرين قوله تعالى ((  وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ )) على هامش الاجتماع  فقد تحدث السيد جعفر الحمداني عن الوقفة احتجاجية لاانهاء ازمة المياه التي من شأنها جمع التواقيع ومساندة الحكومة ومطالبة الحكومة التركية بالكف عن سياستها المائية اتجاه العراق واطلاق الحصة المائية للعراق المقررة دوليا . وأضاف اننا سنسعى مع الحكومة العراقية او ايجاد الحلول لهذه الازمة ، وان هذا القرار ليس قرار بمصلحة الشعبين العراقي والتركي . وشدد الحمداني أن هذا القرار للحكومة التركية جاء متسرعأ وسيعمل الجميع في العراق، وسواء مع رجال الاعمال والقطاعات المختلفة في تركيا ومن خلال علاقاتنا الطيبة معهم العمل بكل جهد ان نتبنى او نجد الحلول المناسبة اذا عجزت الحكومة عن حلها . لابد من وجود مبادرات من قبل المؤسسات ومنظمات المجتمع مدني خلال الايام القادمة وسنكون معهم من اجل اعادة الحياة الى نهر دجلة وستبقى حياة العراقيين مستمرة .
وطالب الحمداني ،الحكومة العراقية باسم غرفة تجارة بغداد بان يكون لهم الوجود الحقيقي لضمان حصة العراق وهذه الحصة مقررة من قبل منظمات دولية وهناك قوانين دولية تنظم العمل بين الدول المتشاطئة، والسياسات المائية وهذا الموضوع مرتبط ارتباطا صميميا وجذري بحياة العراقيين ، لاسيما الذين يعملون بالقطاع الزراعي بنسبة اكثر من 60% من العراقيين.
واعتقد الحمداني، ان الحكومة لم تاخذ دورها الحقيقي في ايجاد الحلول اللازمة لهذه الازمة وهناك ضغط جماهيري و هناك توجه من قبل القطاع الخاص بان يكون مساعدا للحكومة في ايجاد حل لهذه الازمة. (انتهى)

الجدير بالذكر فأن غرفة بغداد تأسست  بموجب القانون رقم40 لسنة1926 وهي اول غرفة تأسست في ظل الحكم الوطني في العراق ثم توالى تأسيس الغرف الاخرى في بقية محافظات القطر.

نبذة تاريخية عن الغرفة
مرت الغرفة بأربع مراحل هي:
المرحلة الاولى:
وتبدأ من تأسيسها عام1926 ومارست اعمالها في ظل القانون رقم40 لسنة1926 ثم القانون رقم100 لسنة1966 تتميز هذه المرحلة بأنفراد القطاع الخاص بتحمل مسؤولية ادارة الغرفة بصورة كاملة.
المرحلة الثانية:
وتبدأ من عام1968 حتى عام1983 حيث تم تشريع القانون رقم124 لسنة1969 وتلا ذلك صدور القانون رقم45 لسنة1973 وبموجبه تمت مشاركة القطاع الاشتراكي في مسؤولية ادارة الغرف التجارية في العراق جنبا الى جنب مع القطاع الخاص.
المرحلة الثالثة:
كانت بداية عام1985 ايذانا ببدء هذه المرحلة في تاريخ الغرف العراقية بعد ان تم دمجها مع اتحاد الصناعات العراقي بموجب القانون رقم24 لسنة1983
المرحلة الرابعة:
بدأت هذه المرحلة في تاريخ الغرف التجارية العراقية بتشريع القانون رقم43 لسنة1989 حيث اصبحت الغرفة بموجب هذا القانون منظمة اقتصادية مهنية لرعاية شؤون النشاط التجاري الخاص وتقديم الخدمات والمعلومات له بالشكل الذي يعينه على ممارسة دوره في الانشطة التجارية على افضل وجه.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial