الشيخ جواد الخالصي – يشيد بالمقاومة بمناسبة يوم القدس ويتوعد بالقضاء على الصهاينة من خلال توحيد صفوف الاسلام

الشيخ جواد الخالصي – يشيد بالمقاومة بمناسبة يوم القدس ويتوعد بالقضاء على الصهاينة من خلال توحيد صفوف الاسلام

الغربية – احمد الدليمي – 8 – 6 – 2018

جامعة مدينة العلم للامام الخالصي الكبير تعلن وقوفها مع الشعب الفلسطيني .أن هذه الاجواء القاتمة تبرز اهمية يوم القدس لتعطي بعض الأمل في استمرار تلاحم الأحرار مع قضية القدس السليبه التي لا تزال تشكل غصة في حلق الكيان الصهيوني العاجز عن بلعها. ويؤكد الشيخ محمد الخالصي في خطبة الجمعة المغتضبة التي تزامنة مع يوم القدس بحضور ممثل السفارة الفلسطينية ودعا الى توحيد صفوف المسلمين من اجل تحرير القدس من براثن الكيان الاسرائيلي والى زوال هذا الكيان المغتصب. وبين الخالصي  أن الخيانة العظمى للامة الاسلامية ولابناء مصر كانت إتفاقيات (كامب ديفد ) العار والذل للسادات الذي أقتالته ايادي المقاومة الباسلة . وأضاف من هنا فإن الثورة التي اطاحت بشاه ايران المجرم التي قاد مسيرتها  الامام الخميني ((قدس سره )) من اجل الحق ونشر العدالة في العالم وذلك بالدفاع عن مظلومية الشعوب المظلومة والمضطهدة من قبل طواغيت الدول المستعمرة والسارقة لخيرات الشعوب. وكان لابد لفقيد الامة من مواجهة خصوم اشداء توارثوا الهيمنة والسطو على ممتلكات الشعوب وموارد الدول المتخلفة كالسعودية  وبعض الحكام ومن ساوم مع دول الاستكبار على محاربة مبادئ الثورة الاسلامية وكان الامام على معرفة واضحة وعلم مسبق بان الثورة الاسلامية بجماهيرها الساحقة وانصارها خارج ايران سوف يلاقون من المواجهات العدائية والحروب الاقتصادية سواء على صعيد مواجهة الجمهورية الاسلامية الايرانية وحلفائها من جهة، ومحاربة ارزاق الافراد الذين يؤيدون مسيرة الثورة الاسلامية اينما كانوا من جهة اخرى اشار الخالصي الى التزوير الذي ساور انتخابات النيابية لعام 2018 يجب الوقوف على هذا الامر الخطير سيما وأن الفاسدين لابد من محاسبتهم وفق القانون ..

وقد تحدث الشيخ جواد الخالصي مخاطبأ الجمهور الغاضب مؤكدأ اننا رفعنا ثلاث شعارات لاتقبل المساومة 1 – القدس 2 العدل – 3- المقاومة – فلسطين اسلامية لاشرقية ولاغربية وفلسطين عربية فلتسقط الصهيونية مؤكد الشيخ الخالصي انها ليست شعارات وانما منهاج عمل وكانت خطبة الجمعة مفصلية تلقي المسؤولية في اعناقنا جميعا وامتنا الاسلامية ونحن نشيد بيوم القدس العالمي مستذكرأ اعلان الامام الخميني بعد انتصار الثورة الاسلامية الكبرى في ايران ودعى الخالصي الامة الاسلامية أن تتوحد نريد ان تكون علاقات اخوية بين الامة الاسلامية يجب ان نجتمع من اجل نصرة القدس وقد بعث رسالة الاطمئنان الى الشعب الفلسطيني الصابر مفادها أذا تخلى عنكم العالم فأن الله معكم وثباتكم في القدس لان الله مع الحق القدس شرف لهذه الامة منذ أن دخلتم  قبل شهور الى القدس وانتم تقفون على النار من الطفلة الرضيعة الى الشاب المجاهد تنتصر راية الاسلام اننا عائدون . وقد تعالت اصوات الهتافات المنددة بالاعتداءات الاسرائيلية على الشعب الفلسطيني والتجاوزات على بيت المقدس رافعين الاصوات ( الله أكبر ) ، مطالبين المجتمع الإسلامي والعربي والدولي إلى التدخل وإيقاف هذه التجاوزات ..

وقد تحدث الشيخ جواد الخالصي في حديث خاص للغربية عن المشروع الغادر الذي تريده الصهيونية سيما وأن الامة الاسلامية ستبقى منتصره بشجاعة رجال المقاومة بالمواقف العظيمة في التاريخ خصوصأ في هذا اليوم بعد مسيرات العودة وقرار جريمة السلطة الاميركية المخالف لكل الاعراف من أجل نقل السفارة من تل أبيب الى القدس الشريف التي نعتبرها مقدسة ندعو الى تشجيع الموقف الموحد للشعب الفلسطيني أتجاه الغدر يحاولون الصهاينة السيطرة على المنطقة باسرها ان موقف مدرسة الامام الخالصي ستبقى تدافع عن حقوق الشعوب المغتصبه لهذا نحن نفتخر وقد واجهنا منذ الثلاثينيات كانت المقاومة تجتمع في هذا المكان لمواجهة المحتل البريطاني واضاف نعتبر الاردة الشعوب هي السائدة ونرفض الاستبداد لانقبل الظلم في نفس الوقت نحذر الشعوب من عدم استغلالهم وتستغل الارادة لدينا اراء في المملكة الاردنية الهاشمية هناك متظاهرين يطالبون بالحقوق نحن مع حق الشعوب لكننا نحذر حتى لاتستغل لاغراض اخرى ليست تتعلق بارادة الشعب فضلأ عن التظاهرات في الاردن لذلك نحث السلطة في الاردن على تقديم الخدمات للمواطن ..

وقد بارك الشيخ محمد الخالصي المسلمين في مغارب الارض ومشارقها في يوم القدس العالمي ودعى الى الاهتمام لهذه القضية لان القدس اصبحت رمز الامة الاسلامية بالانتصارات واذا لاسامح الله سقطت راية فلسطين فتسقط راية الامة الاسلامية فان اهتمامنا بالقدس لانها قلب الامة وستبقى الامة منتصره وبين ضرورة ارتداء السيف والبردة على المنبر الشريف أن الاسلام بتشريعاته الحكيمة ركز عليها فأن صلاة الجمعة لابد أن تكون لكل القوى العاملة المستثنى من ذلك المرضى والمسافرين لذلك جعل الرسول محمد ( ص ) رمز هذه الصلاة البردة البيضاء هي علامة السلام والعدل والسيف علامة القوى وعلى ان يجتمع على منبر العبادة وان القوة تكون في خدمة السلام وبخلاف ذلك ان تضع القوة في خدمة الباطل لكن الاسلام يريد القوى للسلام البعض يحاول ان يزيف البردة البيضاء الى كفن موت ويقول ان المسلمين يستحضرون للموت وان هذا شعارهم وقد رد عليهم فقد قال لهم هذا من جهلكم فأن الاسلام دين الحياة حتى تكون عادلة ان الاسلام يؤكد بان البردة والسيف سلام وعدل ..

وقد أشاد ممثل السفارة الفلسطينية بعدالة مدرسة الامام الخالصي في الدفاع عن الاسلام والقضية الفلسطينة منذ اربع سنوات احضر الخطبة في مناسبة يوم القدس العالمي وتتحدث الخطبة لهذه السنة لخصوصيتها لنقل السفارة الاميركية من تل ابيب الى القدس وتعرفنا من خلال هذه الخطبة ماخلف هذا القرار الجائر والمخاطر التي ستواجه الامة الاسلامية .

الجدير بالذكر فأن الشيخ جواد الخالصي يعد من دعاة التقريب بين الطوائف الإسلامية. وهو يتبنى المدرسة الخالصية (مدرسة مدينة العلم) ، ويؤكد على مواصلة النهج السياسي الشرعي الذي يستند إلى استقلال البلاد الإسلامية، وتحكيم الشريعة الإسلامية في حياة الأمة .. أنتهى

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial