الأخبار العاجلة

رئيس اتحاد المهندسين العرب يشيد باداء المجموعة الدولية ,ويؤكد المضي بجهود اعادة الاعمار في العراق وسوريا

جورج خوري – يؤكد حضور عدد كبير من الشركات والدول في معرض بغداد الدولي

الغربية – احمد الدليمي 14- تموز -2018

أستضافة نقابة المهندسين , فرع العراق مؤتمر اعادة الاعمار وترميم ازالة الاثار المتضررة من جراء الاعمال الارهابية في ( العراق – سوريا ) برعاية اتحاد المهندسين العرب ,بحضور الامين العام لاتحاد المهندسين العرب ونقيب المهندسين في العراق وسوريا وكذلك حضور سعادة الاستاذ علي سنافي رئيس اتحاد المقاولين العراقيين,

فقد تحدث السيد جورج خوري مدير المجموعة الدولية لتنظيم المعارض عن وضع البرامج البحثية من خلال كبار المهندسين العراقيين – العرب – الاجانب ,فأن شركتنا تمتلك الخبرة لتنظيم هكذا مؤتمرات من اجل مواكبة الحدث ,وأضاف خوري لابد من استنفار كل الطاقات العربية والدولية واقليمية لجلب المستثمرين فيما وافقت اكثر من (20) دولة عبر مكاتبنا لاستقطاب المستثمرين وفتح ابواب الاستفادة من فرص الاعمال الواعدة في العراق في قطاعات البناء والانشاءات والطاقة والتجارة العامة أن شركتنا سعيأ منهى مواكبة مرحلة اعادة الاعمار ,فضلأ عن وضع العاصمة العراقية بغداد على خارطة المعارض والمؤتمرات الدولية بغية اعلان نسبة المشاركة لحد الان ( 60% ) من اجمال المساحات للشركات والاجنحة الدولية منها – تركيا – ايران – روسيا – الصين – لبنان – الاردن – المانيا – مصر – السعودية – كندا – نسبة المشاركة (40%) من اجمال المساحات لكبرى الشركات الدولية والمحلية , وبين رغبته بالدعوة الى اصحاب القرار وكذلك دعى المهندسيين والمقاولين والمصنعين وشركات الاستثمارات للمساهمة بالحدث التاريخي من أجل الاستفادة من الفرص الكبيرة المتنوعة التي يوفرها الاجتماع ,هذا القدر من الشركات والامكانيات والخبرات تحت عنوان واحد الفائدة من التقنيات الحديثه والحلول التي أعدت خصيصأ لااعادة اعمار العراق وستكون المرحلة الاخرى في سوريا – وختم القول بالشكر لكل المهتمين لنجاح المؤتمر لازدهار العراق وسوريا , فيما استعرض خوري تاريخ الشركة في العراق لافتأ الى ان”المجموعة الدولية لخدمات تنظيم المعارض هي احدى شركات المجموعة الدولية للمعارض ” ( Group) وقد باشرت نشاطها في بغداد منذ عامين مع شبكة من الممثلين الاقليميين والدوليين حول العالم, ولفت خوري أن المجموعة تعد من اعرق الشركات في المنطقة ,, طبيعة الحال فأن مجموعة ( Group) أتاحت الفرصة للشركات التجارية في مختلف أرجاء العالم ، كما تمثّل جوهر مفهوم قطاع المعارض، أي التواصل والتشبيك ونسج العلاقات وتأسيس الشراكات وغيرها من أنماط التعاون الإيجابي المنتج. ومن المهم القول أن أهم منجزاتها العمل مع الشركات الرصينة فضلأ عن سعيها لجلب افضل رجال الأعمال والمساهمين في الشركات حول المنطقة لنجاح فعاليات معرض بغداد الدولي في 9 – تشرين الاول لعام 2018,

وأكد الدكتور عادل الحديثي الامين العام لاتحاد المهندسين العرب , على قرار اقامت سلسلة مؤتمرات اعادة تاهيل العراق وسوريا وهذا المؤتمر يتلخص على بنود سيتم توزيعها على الدول المشاركة ,علما اننا نعمل على رسم الجانب الفني وتم وضع دراسة سابقة لكن نحن لانعتمد عليها يجب على  نقابة  المهندسين الى وضع دراسة علمية رصينة فضلأ عن الاحصائية  لحجم الدمار حيث قدمت احصائية الى  الدول المانحة في مؤتمر دولة الكويت لكن من جانبنا نعتبر الحضور في مؤتمر الكويت على مستوى سياسي ودبلوماسي نحتاج الى مثل هذا المؤتمر الذي تنظمه المجموعة الدولية لتنظيم المعارض ,فقد أشاد الحديثي بالاداء المتميز مؤكدأ نجاح المجموعة  في المحافل دولية لديها القدر الكافي والامكانيات العالية لاستقطاب الشركات والدول لمعرض بغداد الدولي ,واضاف تقرر تشكيل اللجنة التحضيرية آخذين بالاعتبار الهيئات الهندسية الأكثر خبرة في هذا الموضوع والتي لديها الخبرة,,

فيما تحدثت الدكتورة  ازهار حسين نقيب المهندسين العراقيين , عن التنسيق والتعاون مع اتحاد المهندسين العرب ونقابة المهندسين السوريين من ارض السلام بغداد يسرنا  أن نشكر الحضور من خلال اعلان انعقاد المؤتمر لااعادة اعمار العراق وسوريا المزمع عقده في 9 – تشرين الاول ,لعام 2018 على ارض معرض بغداد الدولي وذلك لتسليط الضوء على مادمره التنظيم الارهابي واثاره بغية الاعتماد على محورين اساسيين ,الاول تقديم اوراق علمية بحثية لتدارس حجم الاضرار وامكانية اعادة اعمار المدن واثارها , المحور الاخر عرض الصناعات لمختلف القطاعات قد تكون الصناعة محلية – العربية -الدولية, لذلك ندعو كل الباحثين ورجال الاعمال والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية للمشاركة لعرض منتجاتهم والافكار العلمية لاعادة اعمار المدن المتضررة,,

من جانب اخر فقد أشاد الحضور بعرض رؤية الشركة  الدولية ,انها تشكل “صلة وصل بين الامكانات العالمية والحاجات المحلية اذ تمثل المعارض التجارية الدولية اداة فعالة لاصحاب الاعمال في المنطقة لانشاء علاقاتهم التجارية مع كبرى الشركات الدولية من خلال جمع المصنعين والموردين من مختلف انحاء العالم باصحاب المشاريع والاعمال في اسواق العراق في بيئة اعمال محترفة وغنية بالفرص الواعدة ,, وقد راى مشاركون في المؤتمر انه “وفي ظل مايشهده العراق من اطلاق لمرحلة اعادة الاعمار في مختلف القطاعات وبشكل خاص المشاريع الانشائية والعمرانية على صعيد البنى التحتية والتطوير العقاري،فانه شيكون لهذه المعارض اثر ايجابي اكيد على مجمل الاسواق فيما اعتبر الكثير من رجال الاعمال المشاركين ان برنامج المعارض يحاكي الكثير من التحديات التي يواجهها اصحاب المشاريع على صعيد احتياجاتهم التي تغدوا اكثر تعقيدا وخصوصية بالنظر الى التعقيد الفني والتقني الذي يطبع عمليات اعادة الاعمار عادة. بغية تميز مابين مؤتمر الكويت الذي احتضنته الدول المانحة, وبين المؤتمر المزمع عقده في الفترة المقبلة بوجود لمسات فنية علمية ذات الطابع التقني بمواصفات عالمية فضلأ عن وضع برنامج هندسي أكثر تطورأ,,

الجدير بالذكر فأن الدكتور صبحي الهيتي رئيس صندوق اعادة اعمار المناطق المتضررة أكد أن القيمة المتوقعة تصل الى (150 مليار دولار ) وذلك بعد اعلان وزير التخطيط الدكتور سلمان الجميلي بالسابق ان التكلفة الاجمالية لاعادة الاعمار هي 100 مليار دولار امريكي حيث اكد كذلك على ان الوزارة اعدت خطة تفصيلية لاعادة اعمار المناطق المتضررة من أجل”اطلاق الفرص الاستثمارية الكبرى في عام 2018  من خلال المعرض الذي سيكون له دور مهم في انعاش الوضع الاقتصادي وامتصاص معدلات البطالة ،اذ ستتضمن عشرات المشاريع,,أنتهى

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial