نقابة المهندسين العراقيين تعقد ورشة عمل تحت شعار(( البصرة في أعيننا ))

نقابة المهندسين العراقيين تعقد ورشة عمل تحت شعار(( البصرة في أعيننا )) وتعد بتقديم البيانات للحكومة المركزية والمحلية

الغربية – احمد الدليمي – 15 – 9 – 2018

اقامت نقابة المهندسين العراقية ورشة عمل تحت شعار (( البصرة في أعيننا )) بالتعاون مع وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العامة  ومستشار وزير الموارد المائية والتخطيط فقد عقدت الندوة الحوارية لمناقشة موضوعة ازمة ملوحة المياه في المحافظة وتقديمها الى الحكومة المركزية وحكومة المحلية في البصرة،حيث أدارة الندوة الحوارية الدكتورة ازهار نقيب المهندسين العراقيين ,,فيما تحدثت الدكتورة ازهار حول موضوعة ازمة ملوحة المياه واتباع الطرق العلمية لحلها ، وأشارت الى ان التفاصيل من خلال اللقاء في محافظة البصرة والاجتماع الذي جرى من قبل ذات الاختصاص المختلفة وجدنا الاستعداد التام من خلال وضع الحلول لخلية الازمة وكانت الحلول السريعة ومتوسطة وبعيدة الامل عند عودتي الى بغداد طابقة البيانات وجدت غير مكتملة لذلك حرصت النقابة لدعوة الاختصاص من الوزارات من اجل توضيح الرؤى بالتالي نصل الى الحلول  ويتم كتابة التفاصيل الى الحكومة المركزية والحكومة المحلية وقد اعنا الاستعداد للتعاون المشترك هناك اتصال حكومي يجب يكون تواجد في البصرة لابد من هذا اللقاء ليكون لدينا البيانات الحقيقية وقدمت وزارة التخطيط كل البيانات سواء مشاريع وزارة الموارد المائية والبلديات ماء ومجاري أضافة الى المحافظة وقد طلبت من مستشار وزير الموارد المائية الاستاذ ظافر ان يوضح موضوع قناة البدعة والتغذية واين تكمن المشاكل حتى نتمكن من اصدار البيانات بشكل جيد حتى نعكسه,, ليبدا الحديث على هامش الندوة فقد أشار الى قناة البدعة تاريخيا عام (1992) استشعرت ادارة البصرة وادارة المياه بأن مياه شط العرب ارتفعت الملوحة فيها لم تعد تصلح بتجهيز محافظة البصرة بالمياه الصالحة للشرب على هذا الاساس فقد تمت استشارت الشركات الانكليزية وضعت التصاميم باستخدام  محطة التصفية من خلال الانابيب بارتفاع متر مكعب من مياه نهر دجلة الواقعة,, وبين أن عام 1997 بدا العمل في قناة البدعة تم الاتفاق ان تكون القناة مفتوحة غير مبطنة وتجهيز محافظة البصرة كذلك تم تشغيل عدد من المضخات الاحتياطية في صدر قناة البدعة وذلك لتعويض النقص الحاصل في منسوب الفكرة الاساسية التي اراد التوضيح فأن عام 1992تقرر عدم استخدام شط العرب وجعل قناة البدعة هي التي تجهز المحافظة وأضاف أن وزارة الموارد المائية ليس لها علاقة بتجهيز ماء الشرب وزارتنا تجهز الماء الخام للمضخات التصفية ولان في قيد دراسة زيادة التركيز الملح  ظاهره غير مسبوقة هناك التلوث والتسمم لحد الان لم تكتمل وزارة الصحة بالتحقيق وان التركيز الاملاح تلوث شط العرب من الجهة الشرقية والغربية اصبح شط العرب للاسف لصرف الصحي والمياه الصناعية  التجاوزات في نهاية تموز لحد الان لم تحسم وزارة الصحة هل تم التسمم تراكيز الاملاح او البايلوجي يعني هذا تلوث ,, وتحدث الحضور أيضا عن الطاقة الإنتاجية للمشاريع التي توقفت بسبب الاموال حيث تبلغ 16 ألف متر مكعب في الساعة لتغطية حاجة مدينة المناطق في البصرة والمناطق التابعة لها.”حسب التوجيهات الاخيرة لمجلس الوزراء المباشرة باجراء كشوفات ومسوحات دقيقة للمشاريع المتوقفة وتأهيلها بطريقة غير تقليدية، يذكر أن البديل الآخر للقناة اذا لم يؤخذ بمشاريع تحلية المياه المالحة للبصرة هو تحويلها الى انبوب بدلا من القناة المفتوحة، ولكن هذا البديل سيكلف اكثر من ملياري دولار، يعني نفس سعر مشروع التحلية لكن مع ابقاء البصرة حبيسة ماء يأتي في انبوب طوله 240 كم ويمكن ان يتعرض للتخريب او التوقف عن العمل. أنتهى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial