البنك الدولي يحتفل بمناسبة افتتاح الفرع الاول لمعهد الحوكمة والعلاق يؤكد الدعم

البنك الدولي يحتفل بمناسبة افتتاح الفرع الاول لمعهد الحوكمة والعلاق يؤكد الدعم

الغربية – احمد الدليمي – مصطفى احمد –  8 – 11 – 2018

برعاية البنك الدولي – فرع العراق – معهد الحوكمة المصرفية , تم أفتتاح الفرع الاول في العاصمة العراقية بغداد – فندق الرشيد , بحضور مجموعة البنك الدولي والدكتور علي العلاق محافظ البنك المركزي والمهندس وديع الحنظل والدكتور سامي الاعرجي والموسيقار الكبير نصير شمه وعدد كبير من الشخصيات المصرفية فقد أنطلقت احدث افتتاح مكتب بغداد للمعهد العراقي وقد  تحدث الأستاذ محمود رؤوف كريم رئيس مجلس أمناء المعهد العراقي , مبينأ تم انتخابي لاكون رئيسا لامناء المعهد لنتعاون مع زملائي امناء المعهد من الاستمرار في تحقيق اهدافه النبيله بدايه اود ان استغل هذه المناسبة لاقدم الشكر لمؤسسة التمويل الدولية lfs لمبادرته في تأسيس هذا المعهد ودعمه المستمر لتنشيط ثقافة الحوكمة من خلال اقامت دورات تدريبية وورش عمل متخصصة بما يخدم تطبيق مبادء الحوكمه لترسيخ اسس مؤسسات رصينة لدعم مجتمع اعمال العراق ومنذ البداية الاولى للمعهد وضعنا خطة عمل طموحة ونجحنا في تنفيذها مما ادى الى اتساع النشاط والخدمات وتقديم المعهد خدماته لاكبر عدد ممكن من الجهات المستفيده , واضاف رؤوف نحن نحتفل بهذه المناسبة في بداية انطلاق مكتب بغداد من أجل النجاح من جانب اخر أكد أن المرحلة المقبلة ستشهد افتتاح مكتب اخر للمعهد في محافظة البصرة  في العام القادم ومن هذا المنبر اوجه دعوة مخلصة للقطاع الخاص وللوزارات والمؤسسات والهيئات كافة ان تحث منتسبيها للاستفادة من الدورات التدريبية المتخصصة التي يقدمها معهدنا بادارة وتدريس كوادر عالمية ومحلية متخصصة ذات خبرة ومهارات عالية وذلك من اجل مساعدتها على الاستخدام الامثل لمواردها ورفع انتاجية العمل وتحقيق التنمية المستدامة , وختم القول اتقدم بالشكر لكم جميعا على حضوركم الكريم معنا وكذلك اشكر الشركات الداعمة للمعهد والشكر موصول لمجلس امناء المعهد لجهودهم الطيبة في انجاح هذا الحفل متمنيا المزيد من التقدم والازدهار لوطننا العزيز ومن الله التوفيق والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته,,

وقال علي العلاق، محافظ البنك المركزي العراقي، في هذا الشأن: إن «مساعدة المصارف على تطبيق الممارسات السليمة لحوكمة المؤسسات سيسهم في تعزيز مرونة القطاع المصرفي واستدامته وقدرته على التكيف والصمود، وجعله أكثر ملاءمة للاستثمار، الامر الذي سيسمح للمصارف بتحسين كفاءة أدائها، فضلاً عن زيادة أرباحها».وتأتي هذه المبادرة في إطار ستراتيجية مؤسسة التمويل الدولية لتحفيز نمو القطاع الخاص في العراق وتوسيع نطاق الدعم للدول المتضررة من النزاعات، إذ يمكن لاستثمارات القطاع الخاص أن تضطلع بدورا أساسيا في النمو الإقتصادي. وكذلك ستسهم الحوكمة المؤسسية القوية في دعم استدامة الشركات في العراق.

وقد التقى كادر الغربية مع عدد من الشخصيات حيث بين الجميع نجاح هذه الفعاليات وتطوير القطاع الخاص بهدف رفع معايير الحوكمة المؤسسية في المصارف العراقية وتعزيز أداء القطاع المصرفي في العراق، سيقدم فريق معهد الحوكمة الخدمات الاستشارية ,بغية تطبيق المبادئ التوجيهية الإلزامية الجديدة للحوکمة في القطاع المصرفي من اجل فهم الطبيعة الخاصة بالحوكمة في قطاع المصارف، والتشكيل الأمثل لمجالس الإدارة، والممارسات العالمية لإدارة المخاطر.
بدوره تحدث بعض من ذات الاختصاص، إن «هدفنا هو غرس ثقافة الحوكمة المؤسسية على نحو إيجابي بما يتيح للمصارف العراقية العمل في إطارها، إلى جانب تعزيز القطاع المصرفي ودفع عجلة النمو في العراق. كما أن الممارسات المحسَّنة ستساعد في جذب الاستثمارات المباشرة، مما سيؤدي إلى زيادة معدلات الإزدهار والنمو الاقتصادي»

وقد ختم الحفل بتقديم الدروع على السادة الحضور ,,

الجدير بالذكر فان رسالة معهد الحوكمة التي تهدف الى تعزيز الحكم الرشيد في القطاع العام. ويقوم المعهد بإنجاز ذلك من خلال وضع وتعزيز المبادئ والمعايير والممارسات التي تشكل الاساس للحكم الرشيد,,تمتد جذور الخبرة في البحث التطبيقي والدروس القائمة على الممارسة وكذلك ممارسات القيادة الابداعية,, ويعمل معهد الحوكمة مع الحكومات الفيدرالية والمحافظات والبلديات وحكومات السكان الأصليين، المنظمات غير الحكومية في كندا فضلاً عن 35 بلدا اخر، كما ان له علاقات تعاون وثيقة مع كبار المسؤولين من كافة المستويات الحكومية ومن القطاعات التطوعية والخاصة,, انتهى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial