السفير الاردني -يؤكد توجيهات الملك عبد الله لتوثيق التعاون والتنسيق بين العراق – والاردن

شركة مجد الاعمال تنظم منتدى رجال الاعمال العراقيين والاردنيين بعد انقطاع طويل وهذا سيكون نواة لمستقبل مثمر

الغربية – احمد الدليمي – 10 – 11 – 2018

تحت رعاية معالي الدكتور طارق الحموري وزير الصناعة والتجارة والتموين الاردني اقيم منتدى رجال الاعمال العراقيين والاردنيين في العاصمة العراقية بغداد – فندق الرشيد,, بتنظيم شركة مجد الاعمال لتنظيم المعارض و المؤتمرات الدولية , جاء لبحث سبل توظيف فرص التعاون المتبادل في مجالات الصناعة والتجارة بين البلدين بحضور السادة الوزراء ورؤساء الهيئات وأعضاء مجلس النواب والقادة الأمنيين والسفراء والشخصيات ورجال الأعمال والمستثمرين من كلا البلدين,,فقد تحدث الدكتور منتصر عقله الزعبي سفير  المملكة الاردنية الهاشمية لدى العراق ,, مبينأ سعادته قبول الدعوة للمشاركة في هذا الملتقى لرجال الاعمال الاردنيين والعراقيين الذي لم يعقد منذ سنين بغية أن يكون نواة لمستقبل مثمر في المجال الاقتصادي والتجاري وأضاف الزعبي أن الانتصار على قوى الظلام والضلال جاءت بدماء الشهداء لابد من الترحم على ارواحهم الطاهرة وكذلك نبارك للعراق حكومة وشعبأ استكمال العملية السياسية المتمثلة بانتخاب فخامة رئيس الجمهورية وتسمية دولة رئيس مجلس الوزراء وانتخاب رئيس مجلس النواب , أن توجيهات سيدي صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم في توثيق التعاون والتنسيق مابين البلدين أن الملتقى سيشكل انطلاقة قوية لايخفى عليكم أن مايجول في خاطر اي اردني عند زيارته للعراق يتعبر بلده الثاني , وأكد أن العراق عظيم بشعبه يمتلك العقول والثروات متحديأ قوى الظلام سوف تكون قفزة في اعادة الاعمار وتوفير الرخاء للشعب العراقي ,,

من جانبه قال وزير الصناعة والتجارة والتموين الأردني الدكتور طارق الحموري في كلمة له أن مشاركة الوفد الأردني في منتدى رجال الأعمال يأتي انطلاقا من العلاقات التاريخية والاستراتيجية التي تربط العراق والأردن والروابط الدينية والقومية والمصالح المشتركة بين البلدين ، مؤكدا أن اللقاءات الثنائية بين رجال الأعمال ركيزة أساسية لإقامة علاقات وشراكات تجارية تكاملية وفتح أسواق جديدة أمام الصناعة الوطنية ، مبديا الاستعداد لتقديم كافة التسهيلات اللازمة لدخول رجال الأعمال العراقيين والعمل في المملكة.

على هامش  منتدى رجال الأعمال العراقيين والاردنيين,, وزير الصناعة العراقي الدكتور صالح عبد الله الجبوري حيث أكد حرص العراق على توسيع حجم التعاون مع الأردن لتحقيق شراكات اقتصادية واستثمارية تخدم البلدين ,,وأشار الجبوري حرص العراق على توسيع حجم التعاون مع الأردن لتحقيق اتفاقات وشراكات اقتصادية واستثمارية تخدم البلدين وتسهم في الدفع بالعلاقات المشتركة إلى مستويات أعلى

وقال الجبوري, ان هذا المنتدى يعد فرصة لتوطيد العلاقات بين الصناعيين والتجار ورجال الاعمال في العراق والأردن وتفعيل دور المستثمرين والشركات من خلال ابرام عقود تخدم العملية التنموية في كلا البلدين لاسيما وان العراق في مرحلة البناء والاعمار بحاجة ماسة الى خبرات الاشقاء ,لأرساء دعائم اقتصاد قوي يخدم الكيان السياسي والاجتماعي والاقتصادي ، مشددا على ان الحكومة العراقية الحالية عازمة على المضي بنجاح نحو أفاق تنموية جديدة واحداث نقلة نوعية في مستوى العلاقات مع دول العالم العربي والاقليمي والاجنبي وعلى كافة الصعد بعد الجهود التي بذلت من قبل الحكومة السابقة للتغلب على المشكلات التي تعيق عملية التنمية الاقتصادية من خلال تنفيذ الخطط التي تستهدف تحسين الوضع الاقتصادي عبر الانفتاح على القطاع الخاص واستثمار رؤوس الاموال وجذب المزيد من الاستثمارات وتفعيل قوانين التعرفة الكمركية وحماية المنتج الوطني وحماية المستهلك.
واشار الوزير الجبوري الى ان وزارة الصناعة والمعادن خطت خطوات هامة وتبنت خططاً وبرامج اصلاحية ووضعت رؤية متكاملة تهدف الى تطوير النشاط الصناعي في العراق وتعزيز القدرة التنافسية للصناعة المحلية من خلال دعم الشراكة مع القطاع الخاص واستقطاب الاستثمارات المحلية والعربية والاجنبية ، لافتا في نفس الوقت الى ان العراق يسير بخطى صحيحة نحو تحقيق تنمية اقتصادية شاملة مايجعل هذا الوقت هو الامثل للشركات والمستثمرين الاردنيين للبدء بمشاريع جديدة وتوسيع المشاريع القائمة في ظل التزام الحكومة بدعم مشاريع القطاع الخاص وتطوير البنية التحتية وتدريب وتنمية القدرات العراقية والارتقاء بكافة القطاعات.أنتهى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial