وزير مالية الإقليم لبغداد: أدركتم ان قطع الرواتب عاقبتها الندم ولن تتكرر

وزير مالية الإقليم لبغداد: أدركتم ان قطع الرواتب عاقبتها الندم ولن تتكرر

الغربية – اربيل – سلمان البياتي – 9 – 3 – 2019

أكد وزير المالية في حكومة إقليم كوردستان، ريباز حملان، اليوم السبت، أن “الدستور هو الضامن لدفع حصة الإقليم من الموازنة، وقد أدركت بغداد عدم جدوى السياسات السابقة وأن عاقبتها هي الندم”.
وبين حملان في تصريح صحفي “أنا متفائل بالعلاقات الجيدة القائمة بين أربيل وبغداد وأن شيئاً من هذا القبيل لن يتكرر”.
وقال “بعد أن قرر مجلس وزراء الإقليم إلغاء نظام ادخار الرواتب، باشرنا اليوم بإعداد قوائم الموظفين لتوزيع رواتبهم كاملةً”.
وتابع: “سيتم اعتباراً من يوم غد الأحد توزيع رواتب شهر كانون الأول دون استقطاع”، مشيراً إلى أنه “نسعى بشكل جاد لتوزيع رواتب جميع الموظفين قبل حلول عيد نوروز”.
وبشأن إعادة الأموال المدخرة خلال الأعوام الثلاثة الماضية، أشار حملان إلى الفقرة الثانية من القرار المرقم 141 الصادر من مجلس وزراء إقليم كوردستان والتي تنص على أنه: بخصوص نسبة المستحقات المالية للموظفين التي تم ادخارها، تحت مسمى -أمانات رواتب مستحقة-، ستبذل حكومة إقليم كردستان الجهود اللازمة لصرف تلك المستحقات المالية لموظفي الإقليم في إطار المحادثات والحوار مع الحكومة الاتحادية”.
وأوضح: “لا بد أن يعلم مواطنو إقليم كردستان، أن السبب الرئيس للأزمة المالية وادخار الرواتب كان قطع حصة إقليم كردستان من الموازنة من قبل بغداد أي أنه على بغداد أن تحمل على عاتقها جزءاً من المسؤولية من خلال تسديد الديون التي لا تزال بذمتها وهي الرواتب المدخرة للموظفين”.
وحول مدى ضمان عدم قطع بغداد رواتب الموظفين مجدداً، قال وزير مالية الإقليم: “إقليم كردستان بموجب الواقع والدستور جزء من العراق، والدستور هو الضامن لدفع حصة الإقليم من الموازنة”، مضيفاً: “أدركت بغداد عدم جدوى السياسات السابقة وأن عاقبتها هي الندم، وإذا أرادوا أن نبقى في إطار العراق فإن دفع رواتب الموظفين هو أحد الواجبات المهمة على عاتق الحكومة العراقية وفقاً للدستور وقانون الموازنة للعام الجاري”.
وشدد على أنه: “أنا متفائل بالعلاقات الجيدة القائمة بين أربيل وبغداد وأن شيئاً من هذا القبيل لن يتكرر”.
وكانت حكومة إقليم كردستان، أعلنت امس الجمعة إلغاء نظام ادخار رواتب موظفي الإقليم، وتكليف المجلس الإقليمي للنفط والغاز بإجراء محادثات جادة مع بغداد.
وقال رئيس الحكومة، نيجيرفان بارزاني في مؤتمر صحفي: “أشكر رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي لتفهمه وسعيه لحل مشكلة رواتب موظفي إقليم كردستان أسوةً ببقية موظفي العراق، ونأمل أن نصل إلى نتائج جيدة في مفاوضاتنا مع بغداد وأن لا يتأثر مواطنونا مستقبلاً بمجريات العلاقات السياسية مهما ساءت لا قدّر الله، ونؤكد التزامنا بتسوية جميع المسائل العالقة بالاحتكام إلى الدستور”.انتهى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
ربح المال من الانترنيت