الذكرى العشرون لمجازر خوجالو في جمهورية كاراباخ الجبلية

 متابعة الوكالة الغربية للانباء – خوجالو” هي قرية في جمهورية كاراباخ الجبلية استخدمت من قبل أذربيجان لقصف استباناكيرد، عاصمة جمهورية كاراباخ الجبلية، حيث دمرت المنازل والمدارس والمشافي والمباني الحكومية.

      ومن وسائل التضليل التي استخدمتها أذربيجان لمحو جرائمها تزوير الصور.

      لقد استخدمت أذربيجان صوراً من كوسوفو وضحايا الزلزال في تركيا عام 1983، وصور أصلية لأطفال جياع في أفغانستان، وكذلك صورة أصلية من مقاتلي حماس في فلسطين، ونشرتها على أنها صور لضحايا أذريين قتلوا على أيدي الأرمن. حيث تواصل السلطات الأذربيجانية تحريفها للحقائق والبيانات الكاذبة عن أحداث خوجالو.

يذكر أنه أثناء عمليات تحرير خوجالو تركت وحدات الدفاع لجمهورية كاراباخ ممراً إنسانياً لسكان خوجالو المسالمين لكي يتمكنوا من الخروج بسلام من منطقة العمليات الحربية. وتوجد أدلة تؤكد على أن الجانب الأذربيجاني هو المذنب بالذات في مقتل السكان الآمنين في خوجالو والذي إرتكب جريمة شنيعة تجاه شعبه بالذات بهدف الحصول على نقاط في مجال الصراع في سبيل السلطة في أذربيجان.

ومؤخراً أصدر رئيس أذربيجان إلهام علييف بياناً وضع كامل مسؤولية الأحداث في خوجالو على عاتق السلطات والقياداتفي أرمينيا وأرتساخ.

ورداُ على ذلك أبلغت إدارة الإعلام في برلمان أرمينيا أن نائب رئيس البرلمان إدوارد شارمازانوف أشار أن علييف بما أنه لم يكن آنذاك موجوداً في ساحة المعركة وكان منشغلاً بتطوير رأسماله في اسطنبول من الصعب أن يعرف الحقيقة عن الأحداث المؤسفة في خوجالو

2 تعليقان

  1. تزوير وتزييف وتضليل اعلامي ناجم اما عن انخراط فيما لا يعني الامر واما عن قصد وعمد واما عن تجاهل وصمة وبكمة وعمية لحد لم يسبقه احد من العرب في بلاد العالم العربي او الاسلامي وما يصب كل حرف فيما احتواه مقال اعلاه الا في زيادة صاحبه وعونته مرضا وبعدا وحسرة واثما وجريمة لا يمكن وصفها الا بافك وافتراء وبهتان سافر جلي يشوه صورة البلاد العراقية في عيون العالم الاسلامي ومنظمة التعاون الاسلامي ويبدو ان العراق لم يتلق دروسا مما تقدم له عبر التاريخ من الجور والخيانة الامر الذي يمسك البلد في الظلمات والنير والاسر منذ ان خان اهاليه نجل ابن عم اشرف الناس …

    • احمد جاسم

      السلام عليكم استاذ تم نفي الخبر فقد اصدر قرار من أدارة الوكالة الغربية للانباء بعدم التعامل مع اي جهة تحاول تشويه سمعة الشعوب أو الحكومات لذا ندعوكم برفدنا أخبار موثوقة عن التطور الحاصل بجمهورية أذربيجان علمأ لدينا الاستعداد لحضور اي مؤتمر او لقاء صحفي مع اي مسؤول نامل التعاون — علما اننا توقفنا عن نشر اي خبر يصدر من هذه الجهة التي تحاول انهاء العلاقات الدولية – هذا الامر حسب توجيه السيد مدير عام الوكالة الغربية للانباء – الاستاذ احمد الدليمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial