رداً على ترمب: وزير خارجية فرنسا لا نحتاج إذناً للتعبير عن مواقفنا بشأن إيران

رداً على ترمب: وزير خارجية فرنسا لا نحتاج إذناً للتعبير عن مواقفنا بشأن إيران

الغربية – معاذ الراوي – 10 – 8 – 2019

جاء رد باريس على تغريدتين للرئيس الأميركي دونالد ترمب هاجم فيهما مجدداً نظيره الفرنسي وحذره من التحدث باسم الولايات المتحدة الأميركية على خلفية الوساطة التي يجهد إيمانويل ماكرون للقيام بها بين واشنطن وطهران أمس، على لسان وزير الخارجية.

فقد اعتبر جان إيف لو دريان، في بيان صدر، أنه بالنسبة إلى إيران، فإن فرنسا تعبر عن موقفها بسيادة تامة، وهي تلتزم بقوة السلام والأمن في المنطقة وتعمل من أجل نزع فتيل التوتر ولا تحتاج إلى أي إذن للقيام بذلك. وذكّر لو دريان بمواقف بلاده من الاتفاق النووي مع طهران وتوابعه، مؤكداً أن باريس ملتزمة باتفاق فيينا الذي يمنع انتشار الأسلحة النووية. وذكر أيضاً أن فرنسا تحترم توقيعها، على غرار أطراف الاتفاق الآخرين باستثناء الولايات المتحدة»، وحث إيران «بشدة» على الوفاء بالتزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

ودافع الوزير الفرنسي عما يقوم به الرئيس ماكرون من مبادرات سياسية لضمان شروط الحوار، مؤكداً أن ما يفعله يتم بكل شفافية مع شركائنا، وفي مقدمتهم الأوروبيون الموقعون، وهو بالتأكيد يبقي السلطات الأميركية على اطلاع. وخلاصته أنه يجب بذل كل الجهود لتفادي أن يتحول هذا الوضع النزاعي إلى مواجهة خطيرة. لكن لو دريان لم يجب عن جوهر انتقادات ترمب؛ أي رفضه أن تتحدث أي جهة تسعى إلى وساطة مع إيران باسم الولايات المتحدة الأميركية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial