الأخبار العاجلة

الدكتور ناصر الرحال(إن الله جميل يحب الجمال) سنمضي من أجل تطبيق الشريعة الاسلامية

بقلم الدكتور ناصر الرحال – 29 – 8 – 2019

خلق الله الإنسان في أحسن تقويم، وصوره في أحسن صورة وميزه عن الخلق الجمعين. والإنسان بطبعه يحب كل شئ جميل، ولهذا يحرص على أن يظهر بمظهر لائق وشكل جميل متناسق، وقد قال: (إن الله جميل يحب الجمال) ولكن قد تقود الإنسان تلك الرغبة الجامحة الملحة إلى إجراء بعض الجراحات في أجزاء جسمه للتجميل دون اعتبار للضوابط الشرعية، والأحكام الفقهية، والشرع قد فصَّل وأبان الأحكام المتعلقة بالجراحة التجميلية بدقة متناهية,

في هذا العصر أمور تتعلق بالجراحة التجميلية، وهذه تتطلب التعاون مع كافة الاطباء في الدول المتطورة خاصة تركيا التي تقدم أفضل البحوث والاجهزة الحديثة فيما يخص عمليات التجميل جولتنا تشمل بناء الجسور وستكون الزيارات متبادلة كل هذا الامر يتطلب معرفة جراحة التجميل بأنها: “جراحة تُجري لتحسين منظر جزء من أجزاء الجسم الظاهري لينتعدى هذا الامر من خلال تعريف الجراحة التجميلية حدود ومعالم المسألة بأنها تتعلق بتحسين المظهر الخارجي والداخلي بل تحقق نجاح الحالة النفسية للمواطن , فأن زيارتنا لتركيا تأتي لجلب الاجهزة الحديثة ليتخلص السيدات والسادة من أبنا الشعب العراقي للذهاب الى بلدان العالم لاجراء عمليات التجميل بأنواعها المختلفة خاصة من جانب النساء والفتيات تحديدا، والدخل المالي لبعض النساء والشباب على خط الظاهرة المتوسط رغم تكاليفها المالية الباهظة ما بات يطرح سؤالأ علينا من خلال زيارة الزبائن في العيادة الكائنة في بغداد المنصور,, هل هناك ضرورة وراء اجراء تلك العمليات خارج القطر ام ان لديكم الاستعداد لجلب الأجهزة لنعيش في احلام الجمال والحفاظ على رونق الشباب والحيوية هو المحرك الاساسي؟,,نعم نحن نعيش عصر الثورة العلمية المتمثلة في ازدهار الطب والثورة التقنية التي أدت لتطور مسار التجميل، ومعظم النساء يشاهدن الفضائيات ويردن التشبه بنجمة سينمائية أو غنائية معينة، وهذا ما يدفعهن لاجراء عمليات تجميل هناك عمليات لابد منها وهناك عمليات لا تحتاجها كل امرأة لكن من المؤسف بعض الاطباء يقومون بعمليات تجميل غير ضرورية فقط للمتاجرة. ويبدو ان التكلفة المعقولة ماديا خاصة بالنسبة لبعض القادرين والتي تتراوح بين 5 و 10 آلاف دولار وراء تنامي ظاهرة اجراء العمليات.

أريد أن أختم المقالة ,,فإن طبيعة المرأة الغيورة على نفسها وزوجها، جعلتها تتجه إلى ذلك، خاصة وأن احتياجات الرجل اليوم تختلف عنها قديماً، وأصبحت لديه مواصفات معينة لفتاة أحلامه لا تتحقق في أحيان كثيرة إلا بعمليات التجميل

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial