عقب امتناعه عن التصويت لتعليق عضويتها عام 2011 ورقة عراقية جديدة تتعلق باعادة عضوية سورية في الجامعة العربية 

عقب امتناعه عن التصويت لتعليق عضويتها عام 2011 ورقة عراقية جديدة تتعلق باعادة عضوية سورية في الجامعة العربية

الغربية – القاهرة – ابراهيم محمد شريف – 10 – سبتمبر – 2019

تشهد العاصمة المصرية القاهرة اليوم الثلاثاء العاشر من سبتمبر 2019 الجاري فعاليات الدورة ( 152 ) لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب ويمثل العراق الدكتور محمد علي الحكيم وزير الخارجية الذي يترأس فعاليات هذه الدورة . وتضمن فعاليات الدورة الحالية عدة ملفات ساخنة تتعلق بالاوضاع العربية الراهنة في المنطقة والتي ستكون تحت انظار وزراء الخارجية العرب الذي يفترض ان يتخذوا قرارات هامة تصب في خدمة المجتمعات العربية ةوتعز مسيرة العمل العربي المشترك . وفي هذا الاطار اكد سفير جمهورية العراق في مصر ومندوب العراق الدائم لدى جامعة الدول العربية الدكتور احمد نايف رشيد على ان بلاده تقدمت بطلب لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الحارجية اليوم موضوعة اعادة عضوية الشقيقة سورية في الجامعة العربية كما جدد العراق مطالبته السوريين واليمنيين والليبيين بتجاوز الخلافات و تحقيق المصالحة للوصول إلى الأمن والاستقرار في بلادهم. واكد السفير العراقي بإن المنطقة العربية تواجه تحديات متسارعة، مشيرا إلى ضرورة إعاده النظر في طريقة التعاطي مع هذه التحديات لمواجهه الاخطار الازمات التي تشهدها بعض الدول العربية. ودعا إلى تجنب سياسات التصعيد والتدخلات الخارجية والعمل على تحقيق التطلعات المشروعة لشعوب المنطقة مشيرا إلى أن العراق عانى من الجماعات الارهابية التي دمرت مدنا كثيرة في البلاد، ولكن تمكن الجيش العراقي من دحر الارهاب، مما أتاح الشروع في إعمار هذه المدن. ودعا السفير العراقي الى تضافر الجهود العربية من اجل مكافحة الاٍرهاب والجرائم المنظمة والعابرة للحدود والتصدي لذلك سياسيا واعلاميا وثقافيا ، مؤكدا اهمية دعم بلاده في أعاده الاعمار بعد الانتصار الكبير على تنظيم داعش الإرهابي . وقال مندوب العراق في الجامعة العربية ..إن القضيه الفلسطينية تظل قضية العرب المركزية، مشيرا إلى استمرار الاحتلال الاسرائيلي في انتهاكاته ضد المقدسات والشعب الفلسطيني عبر الاستيلاء على الاراضي وتهجير السكان وتدمير بيوتهم. ودعا المجتمع الدولي الى تحمل مسؤولياته من اجل انهاء الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف. وجدد السفير العراقي رفض العراق جميع الخطوات الأحادية المتعلقة بوضع مدينة القدس، مشددا على دعم بلاده لحق الشعب الفسطيني في إقامة دولته المستقلة على أراضي 1967 وعاصمتها القدس مشددا على دعم العراق لمنظومة العمل العربي المشترك بما يحقق تطلعات الشعوب العربية. ومن الجدير بالذكر بان مخرجات اجتماع المندوبين الدائميين في الجامعة العربية الذي ترأسه العراق انبثقت عنه (4) أربع لجان هي ( لجنة الشؤون السياسية ولجنة الاجتماعية والثقافية، ولجنة الشئون القانونية ولجنة الإدارية والمالية) والتي اعدت تقاريرها لعرضها اليوم على الاجتماع الوزاري العربي . ومن الجدير بالذكر بان وزراء الخارجية العرب سبق لهم ان قرروا تعليق عضوية سوريا في الجامعة العربية باجتماعهم المنعقد في القاهرة يوم 11 نوفمبر 2011 ودعوا الى سحب السفراء من دمشق وجميع المنظمات التابعة إلى حين قيامها بالتنفيذ الكامل لتعهداتها كما قرر الوزراء توقيع عقوبات اقتصادية وسياسية ضد الحكومة السورية وأعلن الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني رئيس وزراء قطر ورئيس مجلس الوزراء العرب في دورته الطارئة عام 2011 .. ان( 18 ) دولة عربية صوتت لصالح القرار ورفضته لبنان واليمن و سوريا، فيما امتنع العراق عن التصويت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial