انسحاب ساندرز يمهد الطريق أمام بايدن لمواجهة ترمب

الغربية – علاء الموسوي – 8 – أبريل – 2020

أعلنت حملة المرشح المحتمل لانتخابات الرئاسة الأميركية بيرنى ساندرز، اليوم (الأربعاء)، انسحابه من السباق للفوز بترشيح الحزب الديمقراطي له لخوض الانتخابات.

ويمهد انسحاب ساندرز الطريق أمام جو بايدن نائب الرئيس السابق المرشح المفترض للديمقراطيين لمواجهة الرئيس دونالد ترمب الذي ينتمي للحزب الجمهوري في الانتخابات التي ستجري في الثالث من نوفمبر (تشرين الثاني).

وكان ساندرز السناتور عن ولاية فيرمونت، وهو اشتراكي ديمقراطي كانت أجندته التقدمية قد جذبت الحزب بشكل حاد في اتجاه اليسار، قد تصدر السباق الديمقراطي في البداية قبل أن يتراجع بسرعة بعد خسارة الانتخابات التمهيدية في ساوث كارولاينا في أواخر فبراير (شباط) حينما كثف الديمقراطيون المعتدلون دعمهم لحملة بايدن.

ويمهد خروج ساندرز، المنافس الأخير المتبقي لبايدن، الطريق أمام معركة بين بايدن (77 عاما) وترامب (73 عاما) الذي يسعى إلى ولاية ثانية مدتها أربع سنوات.

ويجعل انسحاب ساندرز من السباق الانتخابي، من جو بايدن المرشح المحتمل لخوض الانتخابات الرئاسية في نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، فى مواجهة الرئيس الحالى الجمهوري دونالد ترمب.

وكتب ساندرز عبر حسابه على «تويتر»: «اليوم أعلق حملتي، لكن بينما تنتهي الحملة فإن المعركة من أجل العدل تستمر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial