الأخبار العاجلة

الكعبي : العرب والاجانب نظروا للصورة المشوهة التي نقلها الاعلام عن بغداد

الكعبي : العرب والاجانب نظروا للصورة المشوهة التي نقلها الاعلام عن بغداد

الغربية – احمد الدليمي – 7 – 4 – 2019

الكعبي يستقبل سفراء صناع الامل
الكعبي : العرب والاجانب نظروا للصورة المشوهة التي نقلها الاعلام عن بغداد

استقبل السيد حسن كريم الكعبي النائب الاول لرئيس مجلس النواب ، بمكتبه اليوم الاحد 7- نيسان 2019 ، مجموعة من سفراء صناع الامل ، ورئيس البيت العراقي للإبداع السيد هشام الذهبي .

وقال الكعبي ان ” العمل الانساني الطوعي هو فخر لكل من يمارسه ، خاصة وان النجاح الذي يحققه جاء بجهد وعناء ، ونحن على يقين ان جهودكم كسفراء لصناع الامل اثمرت وزرعت البسمة في مجتمعاتكم وايضا مجتمعات اخرى هي بأمس الحاجة لأي جهد انساني ونتمنى ان يحذوا حذوكم كل مسؤول في الدولة وان يتعلم من تجاربكم الانسانية “.

من جانبهم بين الضيوف تجربتهم الشخصية عن أول زيارة لهم للعاصمة بغداد والامن المتحقق ، حيث بين الكعبي ان ” جزء من الاعلام الذي نقل الواقع الامني للعاصمة بغداد والعراق ككل ، كان مقصود اراد تهويل الاحداث ، اما الجزء الاخر فهو حقيقي ، فلا يمكن نسيان ان بغداد تعرضت لعدة الاف من الهجمات بالسيارات المفخخة ، والاحزمة ومختلف طرق القتل التي استهدفت المدني قبل العسكري ، ولربما حجم ما تعرضت له من دمار اكثر حتى من بلدان خاضت تجربة الحرب العالمية ، لكن الاختلاف هنا هو ان العراقيين يحبون الحياة ويحبون بلدهم ، وعليه نطلب منكم ان تنقلوا الصورة الحقيقية عن ما رأيتموه وشاهدتموه بأعينكم عن بغداد ، خاصة وان لبغداد خصوصية بداخل كل عربي ، مع ايماننا بان مهمة تغيير الصورة الحالية موكلة بأبناء بلدنا قبل الاخرين “.

من جهتها بينت الناشطة الكويتية معالي العسعسي ، ان هذه هي الزيارة الاولى لبغداد ، وانها تفاجأت من الواقع الذي يختلف تماما عما كان ينقل اليها عبر وسائل الاعلام ، وقد وجدت الشعب العراقي محب للسلام وكريم ولديه من الطاقات المبدعة ما لا تجده في اي مدينة اخرى “.

فيما بين محمود وحيد من مصر انه ” اعجب بإصرار الشعب العراقي على مواصلة التقدم رغم ما مر به من صعاب قد لا تتحملها دول كبرى بكامل قوتها ورصانة اقتصادها ، وهذا يسجل للشعب العراقي على انه شعب ذو حضارة وتاريخ عريق ، ولم يخف انه تلقى تحذيرات من عدم سفره لبغداد لكن ما راه مختلف تماما فقد شاهد بغداد بأروع صورها وامنها ورونقها وفنها ، مؤكدا ان حجم الامان فيها اقوى من اي مدينة اخرى ويتمنى ان يزورها مجددا ” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial