( كلنا معاك ) شعار رفعه المصريون اليوم لتأييد السيسي

( كلنا معاك ) شعار رفعه المصريون اليوم لتأييد السيسي

الغربية القاهرة – ابراهيم محمد شريف

شهدت مدينة نصر في العاصمة المصرية القاهرة اليوم الجمعة السابع والعشرين من سبتمبر 2019 مظاهرات مؤيدة للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي التي نظمت تحت شعار ( كلنا معاك ) رافعين الاعلام المصرية وعدد من اليافطات التي تؤكد على وحدة الموقف والكلمة والصف ضد ايه مخططات معادية هدفها زعزعة الاستقرار في البلاد . وتواجد عشرات الالاف من المواطنيين ومن مختلف الفئات العمرية جاءوا من احياء القاهرة والجيزة وممحافظات مصرية اخرى وتجمهروا امام منصة الاحتفالات وامام نصب الجندي المجهول معلنين تاييدهم المطلق لرئيسهم عبد الفتاح السيسي واقفين بالضد والرفض لاي دعوة لمظاهرات مناوئة للسيسي . وشهدت المنصة التي تزينت بالاعلام المصرية وبمسرح اعد للاحتفال بمشاركة مثقفين وفنانيين ودبلوماسيين واكاديميين واعلاميين من مختلف وسائل الاعلام المصرية والعربية والاجنبية تغنوا جميعا بحب مصر مرددين ( تحيا مصر – تحيا مصر – تحيا مصر ) . ورفع مؤيدين للرئيس المصري عددا من اللافتات التى تدعو لمصر وحفظ أمنها، وتعالت الهتافات بالمنصة والاغاني والأناشيد الوطنية كما حمل المشاركون في مسيرة التأييد أعلام مصر وصور الرئيس عبد الفتاح السيسي ولاتزال الحشود البشرية تتوافد على منطقة التظاهرة المؤيدة للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حتى ساعة اعداد هذا الخبر رافعين يافطات ( لا للارهاب ) و ( كلنا معاك يا ريس ) ويتوقع ان تستمر الاحتفالية الى ساعة متاخرة من نهار اليوم الجمعة . وفي ذات السياق لم تشهد ميادين العاصمة الكبرى القاهرة والجيزة اية وقفات احتجاجية ضد الرئيس عبد الفتاح السيسي وكانت معظم الميادين تسير فيها الامور بشكل طبيعي وشهدت سيولة مرورية فى حركة السيارات والمواطنين بانسيابية تامة وسط حماية من رجال الامن والشرطة وكانت الغاية من التواجد الأمني المكثف لتحقيق الانضباط وعدم الخروج على القانون.. ولم تظهر به أية فعاليات أو تظاهرات في الميادين . وحرص المواطنون اليوم بعدم النزول للشوارع والميادين وعدم الاستجابة للدعوات التخريبية التي تستهدف الزج بالمواطنين الأبرياء في الميادين، في محاولات خبيثة لإندساس العناصر المتطرفة والخارجين عن القانون وإرتكاب أعمال تخريبية تستهدف أمن واستقرار البلاد، وتصطدم بقوات الأمن، وفقاً لمخططات الجماعات الإرهابية التي فطن لها الشعب المصري مبكراً وأفشلها. وفي المحافظات المصرية الاخرى خرجت المظاهرات المؤيدة للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وخاصة عقب صلاة الجمعة، حيث حمل المشاركون أعلام مصر ورفعوا صور الرئيس السيسي في تحد واضح للمحرضين على زعزعة استقرار مصر أو هز الثقة بين المصريين ورئيسهم. وانتشرت مكبرات الصوت في الميادين في المحافظات المصرية التي كانت تطلق الشعارات والاناشيد والأغاني الوطنية وسط كرنفال فرح وطني معبرين جميعا عن حبهم لمصر وتأييدهم الدولة المصرية، ودعم القيادة السياسية، وتوصيل رسالة مهمة لقوى الشر بأن مصر آمنة مستقرة تقدر حجم النهضة الكبرى في المنشآت والبنية التحتية والخدمات مؤكدين بأن مصر لن تعود للوراء ولن ينال منها الصغار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial