الشيخ طالب حسناوي – يطالب الرئاسات لتعويض المتضررين في قضاء الفلوجة دون قطع المبالغ

كادر الغربية يجري اللقاء الصحفي مع الشيخ طالب حسناوي عيفان رئيس المجلس المحلي لقضاء الفلوجة ,حيث أكد الشيخ طالب أن كل أبناء الفلوجة الان رجال أمن متعاونين مع كافة القوات الامنية من أجل أستبباب الامن بغية أعادة الاعمار سيما وأن الاعمار منذ التحرير كان يتقدم وفق التنظيم الجيد بالتعاون مع الوزارات ذات العلاقة,,وشدد الشيخ طالب على أهمية الاسراع في ملف تعويض المتضررين جراء العمليات الارهابية التي يمر بمراحل معقدة دون وجود اي بصيص امل في حسم هذا الملف رغم مرور اربعة اعوام من انتهاء العمليات العسكرية واستقرار الاوضاع الامنية نعم تم تعويض المتضررين بحدود (2000)عائلة علما أن الاعداد كبيرة نحتاج الى انتداب القضاة من أجل حسم القضايا المهمة لذلك نناشد دولة رئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس النواب ورئيس مجلس القضاء الاعلى للوقوف على معاناة اهالي قضاء القلوجة والغاء المادة (20) من القانون الذي يتحدث على خصم مبلغ من المتضرر وعندما تذهب المعاملة الى بغداد أيضا تتعرض الى خصم اخر نحن نؤكد الحاجة الى دعم المواطن في قضاء الفلوجة التي تعتبر اكثر المناطق التي تعرضت للدمار  أغلب العوائل التي دمرت بيوتهم لايستطيع العودة بسبب عدم وجود المبالغ الكافية لبناء الدار حتى يستطيع العودة , لكن الحمد لله تم اعادة الكثير من النازحين واعادة الاعمار,,

وختم الشيخ طالب حسناوي القول أن تظاهرات التي اندلعت في 1 تشرين الأول/ أكتوبر 2019، في بغداد وبقية محافظات جنوب العراق احتجاجاً على تردّي الأوضاع الاقتصادية للبلد، وانتشار الفساد الإداري والبطالة. ووصلت مطالب المتظاهرين إلى استقالة حكومة عادل عبد المهدي، وتشكيل حكومة مؤقتة وإجراء انتخابات مبكرة.حيث استعملت قوات الأمن قطع الطرق فضلاً على اعتقال العديد من المحتجين وأيضاً قطع شبكة الانترنت. وتعتبر هذهِ الاضطرابات الأكثر فتكا في العراق لذلك ندعو الاطراف سواء الحكومة المركزية والمتظاهرين للجلوس على طاولت التفاوض وحسم موضوع المطالب المشروعة حتى لاتمتد الى المدن الاخرى ,,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial