الأخبار العاجلة

روحاني يرفض (اتفاق ترمب) لحل النزاع النووي… ويدعو قواته المسلحة للاعتذار

روحاني يرفض (اتفاق ترمب) لحل النزاع النووي… ويدعو قواته المسلحة للاعتذار

الغربية – علاء الكبيسي – 15 – 1 – 2020

رفض الرئيس الإيراني حسن روحاني اقتراحاً لإبرام اتفاق جديد أُطلق عليه اسم «اتفاق ترمب» بهدف حل النزاع النووي، قائلاً إنه عرض «غريب»، وانتقد الرئيس الأميركي دونالد ترمب لنكوصه دوماً بتعهداته.

وفي خطاب تلفزيوني قال روحاني إنه يجب على الولايات المتحدة العودة إلى الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين طهران والقوى العالمية، مضيفاً أن إيران يمكنها العدول عن الخطوات التي اتخذتها لتقليص التزامها بالاتفاق، وذلك وفقاً لما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

كما انتقد روحاني الأطراف الأوروبية التي فعّلت آلية فض النزاع التي يشملها الاتفاق قائلاً إنها فشلت في الوفاء بتعهداتها.

وأكد على ضرورة أن تعمل شعوب المنطقة على طرد القوات الأميركية منها.

وتطرق روحاني خلال اجتماع الحكومة الإيرانية اليوم إلى حادثة سقوط الطائرة الأوكرانية، وجدد وصف الحادثة بأنها «خطأ مؤلم ومؤسف ولا يمكن التغاضي عنه».

ودعا روحاني القوات المسلحة الإيرانية إلى إعلان النتائج الخاصة بالحادثة للشعب وأن تعتذر وتؤكد على أن مثل هذا الخطأ لن يتكرر.

وفي سياق متصل، قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف اليوم إن الاتفاق النووي الذي أبرمته طهران مع قوى عالمية في 2015 «من أفضل الاتفاقات» في رأيه.

أدلى ظريف بهذا التصريح في كلمة ألقاها في نيودلهي، حيث يحضر مؤتمرا أمنيا، وبثها التلفزيون الرسمي الإيراني.

وقال ظريف: «لدينا اتفاق أميركي انتهكته الولايات المتحدة. إذا أصبح لدينا اتفاق يبرمه ترمب، إلى أي مدى يمكن أن يستمر، عشرة شهور أخرى…؟».

ودعا رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أمس (الثلاثاء) الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى أن يبدل الاتفاق النووي باتفاقه الخاص لضمان ألا تحصل الجمهورية الإسلامية على سلاح نووي.

وكتب ترمب على «تويتر» أنه اتفق مع جونسون على أن «اتفاق ترمب» ينبغي أن يحل محل الاتفاق النووي مع إيران

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial