انتخاب (الدكتور جاسم العزاوي) نقيبا جديدا لنقابة الأطباء العراقية وسط أجواء ديموقراطية

الغربية – احمد الدليمي – مصطفى احمد – 8 – 1 – 2021

وسط اجواء ديموقراطية تم انتخاب الدكتور جاسم  نقيبا جديدا لنقابة الاطباء العراقية…

 نقابة الاطباء عكفت على انتخاب مجلس النقابة وكذلك الأمانة العامة حيث أجريت الأنتخابات بكل شفافية وديموقراطية فقد حصل (الدكتور جاسم العزاوي) على أغلبية الأصوات ليكون نقيبأ رغم وجود المصاعب من أبرزها التحديات أن الطبيب العراقي يمتلك مهنية وطبية فأن شريحة الاطباء تحتاج الى رفع المستوى العلمي..

الطبيب العراقي رمز البلد وحضاري وعلمي شامخ ولانه يقدم كل شيء من أجل المواطن العراقي من الخدمات الطبية ليكون صحيح البدن ومنتجا خاصة مواجهة خطر (جائحة كوفيد-19) التي أربكت العالم لكن الاطباء كانت لهم الصولة ضحو بحياتهم ،وبدوره أشاد الأطباء بنتيجة الأنتخابات التي شهدت حضورا كبيرا…

فقد ألتقى كادر الغربية مع (الدكتور جاسم العزاوي) نقيب الاطباء قدمو التهانئ بمناسبة نتيجة الانتخابات وبين أن الانتخابات مررت على مرحلتين الاولى لأطباء المحافظات والمرحلة الثانية في المركز العام الاطباء النتهمين بعد مرور شهر أو شهرين فعلا اليوم جرت الانتخابات بنجاح أعطى الانطباع وفق الاجواء ديموقراطية وشفافة في ذات الوقت حصل التعاون بين القضاة والمشرفيين وبين الأطباء فأن اللجنة التحضيرية عملت منذ سنة على فرز انتخابات نزيهة بحضور مميز…

وأضاف العزاوي بعد أن تم أنتخابي من قبل الاطباء. أصبحت علينا واجبات مهمة سنعمل على تهيئة كل الأمور والظروف الممكنة لخدمة الطبيب العراقي والنهوض بالواقع الطبي العراقي من خلال برنامج يتكون من (23) نقطة ولكل نقطة ستكون أمامها لجنة… وكيف نتعاون مع وزارة الصحة والنقابات الأخرى والمنظمات بغية رفع الغبن عن الطبيب الخطر حيال ما يتعرض له الأطباء من تهديد وابتزاز والفصول العشائرية وكذلك تهديد الاطباء من قبل البعض هناك أسباب من أبرزها نقص الخدمات الطبية تنعكس سلبا على الطبيب يعتقدون أنه السبب..

الاطباء يحتاجون لرفع مستوى الرواتب التي تتراوح مابين(700 الى 750 الف)دينار عراقي علما أن الطبيب تخرج من الجامعة ودفع المبالغ الدراسية وليس له الحق أن يفتح العيادة الأ بعد مرور عشرة سنوات من الخدمة وفق القانون العراقي …

وأشاد العزاوي بدور سلفه نقيب الأطباء الدكتور عبد الامير الشمري الذي وصفه ب(الرمز النقابي) وكذلك(الدكتور جواد الموسوي) عضو مجلس النواب العراقي وجميع اخواننا وزملاىنا في النقابة السابقة لانهم قدموا كل مابوسعهم لنجاح وخدمة الاطباء رغم الظروف الصعبة سنقدم كل الدعم للاطباء والتواصل مع الجهات الحكومية والنقابية للتعامل مع القضايا السلبية التي تعرقل عمل الاطباء مع المواطن علمأ أن النقابة منذ عام (2003 لغاية 2016) كانت شبه متوقفه البنى التحتية مهدمة لكن أعضاء النقابة أعادو البنى التحتية وساهمت في رفع العديد من متطلبات الطبيب العراقي نحن نكمل مابدوءه وفي المرحلة القادمة…

وختم القول بالشكر لجميع الاطباء والقضاة والمراقبين والمؤسسات الاعلامية متمنيأ التوفيق للجميع  والعراق العظيم.. أنتهى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial