الأخبار العاجلة

قوة متكونة من (7) سيارات و(30) مسلح تقتحم المصنع الايطالي للبلاطات الحديثة في منطقة النهروان

الغربية : احمد الدليمي

.قامت قوة متكونة من (7) سيارات و(30) مسلح من اقتحام ومداهمة المصنع الايطالي للبلاطات الحديثة يوم الثلاثاء الماضي في مدينة النهروان الصناعية ، واعتقلت العاملين فيه وبدون مذكرة قضائية ولاتمت بالاطر القانونية المتعارف عليها .

وقال مدير المصنع  الدكتور علاء شنشول الجنابي، ” تمت مداهمة المصنع  والمكاتب من قوة عسكرية  بدون مذكرة قضائية، والتسجيلات الموجودة تثبت ذلك ، فضلاً عن سكن العاملين واستجوابهم بطريقة بوليسية.”

واضاف الجنابي ، “ان  (7) سيارات و(30) مسلح اقحموا المصنع الذي ينتج البورسلين والكرافيت ومنتجات كونكريتية ، ولبس انتاج اسلحة كيمياوية ، مشيراً الى ان الاجراء بالحقيقة هو لمحاربة المنتج المحلي وايقاف عجلة الصناعة الوطنية ، لاسيما واغلاق هذا المكان لم يكون بامر قضائي ولاتمت الاطر القانونية المتعارف عليها.”

وناشد الجنابي ،” المسؤولين بضرورة الإسراع في الإفراج عن بعض المعتقلين  ، مطالبا  وزارة الداخلية بيان  الاسباب التي ادت الى اقتحام المصنع  وهذا ما يؤثر اقتصادياً لاسيما ومواطني البلد يعيشون بازمة بطالة والمصنع يدير اكثر من 40 عائلة تعتاش على هذا المصنع .”

وأشار إلى أن  الثقة كبيرة بمعالي وزير   الداخلية المحترم باحقاق الحق وان الوزارة لاتسمح بمثل هكذا أمر مخالف للقانون والتعليمات وأن الأبواب مفتوحة للمستثمرين ورجال الاعمال للعمل في البلاد وامتصاص البطالة.           موضحا الى أن من اهم اهداف الحكومة الحالية هو تنشيط عملية الاستثمار  من خلال تشجيع الصناعة والصناعيين في إنشاء المصانع وتشغيل العاطلين عن العمل  لاهميته على الاقتصاد الوطني والقضاء على البطالة و ان مثل هكذا تصرف من قبل ضعاف النفوس المحسوبين على الدولة سيؤثر سلبا على  المستثمرين ورجال الأعمال المتواجدين في المنطقة الصناعية في منطقة النهروان ويولد لديهم الخوف وبالتالي يتوقف عمل أغلب المصانع.(انتهى)

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial