الأخبار العاجلة

الدكتور علي الحديثي يعلن تأسيس (تجمع نهضة جيل ) ويؤكد على ترسيخ الديمقراطية والنقل السلمي للسلطة والحوار البناء

الدكتور علي الحديثي يعلن تأسيس (تجمع نهضة جيل ) ويؤكد على ترسيخ الديمقراطية والنقل السلمي للسلطة والحوار البناء

الغربية – احمد الدليمي – مصطفى احمد

تحت خيمة علم العراق الواحد الموحد انطلقت فعاليات انبثاق (تجمع نهضة جيل ) تحت شعار .. تسامح – تنمية – إعمار .. في العاصمة العراقية بغداد على ارض معرض بغداد الدولي . أذ يأتي الحفل تزامناً مع إنتصارات القوات المسلحة العراقية لتحرير مدينة الموصل من دنس الإرهاب , وجرت فعاليات المؤتمر وسط حضور جماهيري غفير مثلت تلك الجماهير كافة المحافظات العراقية من مختلف الطوائف والأديان والأعراق . وكذلك عدد كبير من الشخصيات القانونية والاقتصادية وشيوخ عشائر . وقد ابتدأ المؤتمر بقراءة سورة الفاتحة ترحماً على أرواح شهداء العراق وعزف السلام الجمهوري . حيث تحدث الدكتور علي خليل العلي الأمين العام لتجمع نهضة جيل مؤكدا من خلالكم سننشئ جيل واعي ومهتم بكل مكونات الشعب واطيافة ومن الشمال إلى الجنوب ويسعدني اليوم ان أرى من خلال تجمعكم هذا الوحدة الوطنية والألفة بين مكونات الشعب كافة وهذا بالنسبة لي يدل على صف الشعب العراقي بكلمته وبقراره ومصير واحد والتصدي لكل من يريد استهداف العراق بارك الله بكم على الوقوف مع الحق ومع هؤلاء الشباب الذين سيقودون مسيرة وطنية خالية من التحزب والتهميش والمساواة بين المواطنين من خلال التكافل في الفرص  . مشيرا الى رفضه كل شكل من اشكال الارهاب وأكد على ترسيخ الديمقراطية والنقل السلمي للسلطة والحوار البناء والاقناع من دون تعصب واهمية مواجهة الطاىفية المقيته لانها النموذج للفكر المتعصب من خلال اشاعة الكراهية والاحقاد والقتل واخطر شيء هو الطائفية السياسية التي تعنى في الجوهر وتوضيف الدين من منطلق طائفي لاغراض سياسية وفئوي فيجب ان ندعمهم كي يقفوا وقفة واحدة للشعب العراقي وبكافة أطيافه . فيما قدم الشكر والعرفان لكل مقاتلينا من ابناء الشعب العراقي والحشد الشعبي ونسئل الله ان يتغمد ارواح الشهداء الذين بذلو بنفسهم نحو الشهادة من أجل العراق فألف الف تحية الذين حققو الانتصارات على داعش  . وخاطب الحديثي جمهوره أن هذا التجمع وهذا الحزب الجديد ستكون له استتراتيجيات خاصة للنهوض بواقع البلد ومما يعانيه من أزمات وارهاصات سياسية فاذكركم بان هذا التجمع اليوم هو ضم كافة أطياف ومكونات الشعب العراقي ويسعدني ان أرى شباب العراق يجتاز جميع المراحل القديمة والحالية لبناء عراق واحد موحد فنسئل الله ان يعم الأمن والأمان في بلدنا العراق ودمتم منصورين .

فيما تحدث السيد رئيس الهيئة العليا لتجمع نهضة جيل  السيد أكرم العساف . على هامش الاحتفالية لم نمت مازال فينا إرادة شيخ يقاتل و طموح شاب متفائل وتضحية إمرأة تناضل .  مخاطبأ الجمهور الغفير أيها الشباب الواعد بالمستقبل لم تثني الصعاب عزيمتكم و لم تستطع كل قوى الشر و الإرهاب النيل من إرادتكم و طموحكم في الرقي و الإبداع . نحن اليوم سعداء بالانتصارات التي لم نستطيع وصفها بالكلام نعم انتصرنا بقوة وارادة الشعب العراقي . وأضاف لقد سعينا جاهدين للبحث عن مخرج يؤمن لنا مستقبلا امنا ومستقرا في ظل عراق مزدهر عزيز يحفظ الحقوق ويؤمن الواجبات لابنائه، ويصل معهم للحياة الحرة الكريمة، فكان خيارنا تأسيس هذا التجمع للمشاركة في العملية السياسية كممارسة ديمقراطية، تضمن التداول السلمي للسلطة لتحقيق امال وطموحات شعبنا في التغيير، على وفق الاطار القانوني والسبل الكفيلة لذلك، مؤكدين اننا ومن معنا في تجمع نهضة جيل لا نسمح ان نضع انفسنا تحت اي مسمى طائفي او جهوي، الا هوية العراق الواحد الموحد.

أن اهداف تجمع نهضة جيل تتلخص الغاء المحاصصة الطائفية لكونها المسؤولة عن جميع اوجه الفساد المالي والاداري والتردي في ألاداء البرلماني والحكومي  والقضائي – بغية تفكيك المشروع الطائفي ومواجهته لابد من الاقدام على مايأتي ,تبيت المشتركات الوطنية والقومية والدينية كثوابت جامعة لتحكم منطق الاختلاف مهما كان اتساعه وذلك لانقاص  الهوامش الخلافية , تجنب نبش القضايا الخلافية التاريخية وطمرها في ذاكرة النسيان , وهذا يتطلب اسكات سدنة الجهل والتعصب وممهتني الترويج للطائفية , ضرورة التأسيس للوعي المدني الذي هو شرط التعايش السلمي , يجب توفير ودعم كل الشروط والاسباب الاجتماعية والاقتصادية والسياسية التي تجعل مصالح الفرد مرتبطة بالهوية المدنية الوطنية اكثر من ارتباطها في بالهوية الفرعية خاصة العنصرية والطائفية مما يسهم في بلورة وعي مدني وهنا لابد من تشريع قوانين تحترم جميع العنصريات بكل اشكالها ,

فقد أشارة الدكتور امل  عن اسباب تأسيس هذا التجمع الذي ولد من رحم العراق ومعانات كل العراقيين وهو مبني على التسامح والتنمية والأعمار ويهدف إلى إعادة الكفاءات وإعادة المهجرين وإعادة الصناعة العراقية التي كانت متقدمه على الصعيد العربي وتفعيل دور الاستثمار لكونه رديف للنفط وكذلك إعادة الزراعة وتنمية قدرات الشباب ،وهدفنا الأساس محاربة اخطر آفة وهي الفساد  . ان القضاء على الإرهاب الوافد من خارج البلاد واجب وطني لابد من الاستئصاله حتى نتمكن من نجاح الاقتصاد  .  فقد تحدث الشيخ غالب السامرائي عن تشكيل كتلة سياسية كبرى عابرة للطائفية تعتمد على اساس الانتماء الوطني بعيدا عن الغايات والمصالح الحزبية أو المذهبية وتغيير قانون الانتخابات  سيما وأن متابعة تطورات الاوضاع الداخلية السياسية والأمنية ودعم القوات المشتركة في حربها ضد الارهاب وآليات تنفيذ المشاريع الاصلاحية للنهوض بالواقع الخدمي أن تشكيل كتلة سياسية كبرى عابرة للطائفية تعتمد الانتماء الوطني بعيدا عن الغايات والمصالح الحزبية أو المذهبية أو القومية الضيقة.
فيما بين ان “التجمع يهدف ومن خلال مشاركته في الانتخابات الى محاربة الفساد واستثمار الطاقات الشبابية” وأشار الدكتور علي أن تظافر الجهود بين جميع مكونات البلاد والدعوة الى الانضواء تحت علم واحد هو العراق وتفعيل المصلحة الوطنية التي تهدف الى بناء مجتمع سلمي خالي من العنف”

في ذات السياق فقد صادق مجلس المفوضين على منح إجازة تأسيس  (تجمع نهضة جيل ) فيما ذكر أن الكيان المذكور استكملت جميع الإجراءات والتعليمات الصادرة عن المفوضية وقواعد السلوك وفقا لفقرات قانون الأحزاب السياسية المشرع من قبل البرلمان”، داعياً “جميع الاحزاب المتقدمة لغرض التأسيس والتي سجلت وقطعت المدة القانونية لغرض استكمال الاجراءات المتعلقة بالتسجيل تمهيداً لمنحهم إجازات التأسيس”.

يذكر أن قانون الأحزاب السياسية رقم ( 36) لسنة 2015 شرعه مجلس النواب وباشرت المفوضية العمل بموجبه بعد نشره في الجريدة الرسمية، حيث تقدمت الأحزاب السياسية التي تروم المشاركة في الاستحقاقات الانتخابية المقبلة لغرض التسجيل وفقاً للإجراءات والتعليمات وقواعد السلوك التي أصدرتها المفوضية.

viber image

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial