الأخبار العاجلة

رئيس جمعية المهندسين يؤكد ماقاله الزعيم عبد الكريم قاسم (المهندس العراقي سبقنا بالوطنية)

أجرت (الغربية ) اللقاء مع رئيس جمعية المهندسين العراقيين المهندس الأستشاري رياض كاتب الجليلي بدأ الحوار عن السيرة الذاتية وتأسيس جمعية المهندسين وعدد من الاستفسارات حول عمل المؤسسات الهندسية..

 الجليلي- الزعيم عبد الكريم قاسم (المهندس العراقي سبقنا بالوطنية)

الجليلي – المهندس العراقي الصديق الذي لايخون

فقد أكد الجليلي أن جمعية المهندسين العراقية تأسست في (عام 1938) بموجب قانون الجمعيات (لسنة 1922) الجمعية تمتلك الرواد في مجال الهندسة منذ ذلك التاريخ عملت من خلال نشاطات علمية وثقافية واجتماعية واسعة بهدف تطوير المهنة الهندسية في العراق, فقد عقدت عدة مؤتمرات وأكثر من الف ندوة فقد شاركت العديد من مختلف الأختصاصات بالإضافة إلى تثبيتها لفكرة التعليم المستمر في الحقل الهندسي بالتعاون مع الوزارات العراقية المختلفة.. بادرنا منذ تأسيس الجمعية عام 1954 كانت أولى الخطوات, من أجل دعم القابليات بدأ العمل في التعليم المستمر, بحيث أصبحت جمعية المهندسين العراقية هي الجمعية الرائدة في هذا المجال لدعم برنامج اﻻبتكار التعليمي جاءت لتلبي احتياجات الواقع التعليمي يتوافق ما طرح فيها من خلال أوراق العمل مع الحراك الوطني نحو اأهتمام باﻻبتكار وريادة اﻷعمال ومسؤولية العمل بها كثقافة وممارسة عملية في المدارس من خلال برامج عدة، وأضاف أن برنامج دعم ابتكار التعليمي الذي يعقد اليوم هذا التوجه واستجابة ﻷهمية إيجاد مسارات عمل محفزة للأبتكار وريادة اﻷعمال من خلال حاضنات ابتكار في تفعيل منظومة التعاون والتواصل التي تجعل من ابتكار وريادة اﻷعمال ثقافة مجتمعية عامة وثقافة .قبل أيام تمت احتفالية للمهندس العراقي وتم التكريم بالجوائز القيمة التي يستحقونها ..

وأجاب رئيس الجمعية حول المهندسة (زها حديد) قال نحن لدينا قاعة بأسم المرحومة زها حديد تيمنأ بالمواقف الوطنية والعلمية تتميز بأعمال هندسية حديثه نحاول ايصال الشباب الى امكانية زها حديد..

وختم اللقاء أن الجمعية سلمت الطابق الاول بسعر زهيد الى نقابة المهندسين أثناء تأسيسها في عام 1959 وشارك الزعيم عبد الكريم قاسم الحفل وقال (المهندس العراقي سبقنا بالوطنية) وهذا الوصف يعتبر وسام على صدور كل مهندس عراقي يستحق الاحترام والتقدير فأنه الصديق الذي لايخون يخدم المجتمع يتسابقون في الريادة أنتهى..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial