المتحدث باسم نقابة المعلمين – يناشد رئيس الوزراء بتوفير الحماية وضمان سلامة المدارس والهيئات التعليمية

بناءً على حصول الاعتداء على اعدادية عشتار للبنات في قضاء الزبير
ناشد المتحدث بإسم نقابة المعلمين العراقيين /المركز العام
السيد رئيس الوزراء حيدر العبادي
والسيد وزير الداخلية محمد الغبان
بتوفير الحماية وضمان سلامة المدارس والهيئات التعليمية
نتيجة تكرار حالات التجاوز والاعتداء على المدارس والهيئات التدريسية والتعليمية اثناء ادائهم واجبهم المقدس برسالة العلم والمعرفة وان عدم وجود الرد الحاسم والرادع للمتجاوزين على حُرمات المدرسة يتيح للجهلة والمتخلفين التمادي في التطاول على التربية والتعليم ،كما نحمل السيد وزير التربية المسؤولية الاخلاقية والتربوية في القيام بدوره ومن خلال مجلس الوزراء يُأخذ الحق العام وعدم التنازل عن جميع الذين الحقوا الضرر وتسببوا في ارباك العملية التربوية .
وان نقابة المعلمين وبعد تكرار المناشدات للسيد رئيس الوزراء ووزيري الداخلية والتربية والسادة المحافظين تحتفظ بحقها القانوني في الدفاع عن زملائها وبكافة الوسائل والسبل الدستورية والقانونية التي يتيحها القانون العراقي وقانون نقابة المعلمين الذي يؤكد ان النقابة تدافع عن جميع اعضائها امام الجهات الرسمية , وتذكر ان سلوكيات بعض المتخلفين لا تختلف عن تصرفات داعش الذي قام بإعدام الزميلة اشواق النعيمي في الموصل وباقي شهداء العملية التربوية الذين يتم الاعتداء عليهم .
لذا نناشد السيد رئيس الوزراء والسيد وزير التربية والبرلمان العراقي بالقيام بدورهم الدستوري والاخلاقي وتوفير الحماية لزملائنا المعلمين…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial